الأقباط متحدون - بدون بذور.. مصر تنجح في إنتاج صنفين من البطيخ الأصفر والأحمر
  • ٠٦:٤٥
  • الاثنين , ١٤ يونيو ٢٠٢١
English version

بدون بذور.. مصر تنجح في إنتاج صنفين من البطيخ الأصفر والأحمر

أخبار مصرية | المصرى اليوم

٤١: ٠٤ م +00:00 UTC

الاثنين ١٤ يونيو ٢٠٢١

البطيخ الأصفر
البطيخ الأصفر

كشف الدكتور سليمان عمران، رئيس برنامج تقاوي البطيخ التابع للبرنامج القومي لإنتاج تقاوي الخضر بوزارة الزراعة وأول باحث بمصر والشرق الأوسط ينجح في إنتاج وامتلاك آباء البطيخ اللا بذري، اليوم الاثنين، عن نجاح مصر في إنتاج هجين جديد من البطيخ الأصفر والأحمر بدون بذور يحمل اسمي «جولدي» للأصفر و«البرنس» للأحمر، ويتميز بالإنتاجية المرتفعة والجودة العالية، موضحًا أننا نهدف لمضاعفة المساحة المزروعة لتصل إلى 2000 فدان العام المقبل تنتج 60 ألف طن لتلبية احتياجات السوق المحلية والتصدير.

وقال «عمران» في تصريحات صحفية لـ«المصري اليوم»، الاثنين، إن نجاح مصر في إنتاج هذا النوع من البطيخ يأتي تلبية للطلب الكبير عليه محليا وعالميا، موضحًا أن انتشار البطيخ اللا بذري في العالم أصبح سريعا جدا وتحول إلى «موضة» في الدول المتقدمة، وأسرعنا للتوجه نحو إنتاج مثل هذه الأصناف حيث تم إجراء البحث للحصول على آباء البطيخ الاصفر كى نواكب العالم ولا نستورد تقاويه من الخارج.

البطيخ الأصفر
وأضاف رئيس برنامج إنتاج تقاوي البطيخ إنه تم إنتاج الآباء لهذا الهجين من البطيخ الأصفر والأحمر وبدون بذور، واختيار أفضل الهجن في اللون والطعم والتخزين وتحملها للشحن، موضحًا أنه أهدى البرنامج القومي لإنتاج تقاوي الخضر الهجين اللا بذرى من البطيخ الأصفر والذي يتميز بالإنتاجية المرتفعة التي تصل إلى ٣٠ طنا للفدان .

وأوضح «عمران» أنه تم إنتاج كمية منه العام الماضي وتم توزيعها على المزارعين المهتمين بهذه الأصناف المتميزة، ولدينا الآباء لإنتاج هجين البطيخ اللا بذري الأصفر والأحمر للسوق الداخلية والتصدير، والسعر مربح للمزارع، مشيرًا إلى أن هذا الهجين يؤكد أن المنتج مصري 100% وهو آمن ويطابق المواصفات المحلية والدولية التي تؤكد جودته .

ولفت إلى أن أهم ما يميز هذين الهجينين من البطيخ الأصفر والأحمر أنه يتم طرح التقاوي على النطاق التجاري بأسعار منافسة حيث يتراوح سعر تقاوي البطيخ الأصفر والأحمر اللا بذري ما بين جنيه و1.5 جنيه للبذرة الواحدة مقابل 5 - 8 جنيهات للبذرة الواحدة للمستورد، ويتميز المصري بزيادة معدلات الإنبات المرتفعة مقارنة بالأصناف المستوردة، مشيرًا إلى أن الفدان يحتاج إلى 600 شتلة للفدان، ويتم التلقيح عند الزراعة عن طريق النحل لضمان التلقيح الجيد.

البطيخ الأحمر بدون بذور

وأشار رئيس برنامج البطيخ بوزارة الزراعة إلى أن مصر نجحت في تحقيق الاكتفاء الذاتي من البطيخ اللا بذرى من البذور والثمار معا وتوفير فرص العمل لتشغيل قطاع كبير من العمالة والمساعدة في تصدير هذه الهجن من البطيخ إلى الدول العربية والأوروبية والأفريقية.

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.