الأقباط متحدون - التموين توجه بتغيير نوع الدقيق المستخدم في الخبز
  • ١٦:٤٦
  • الاثنين , ٢٧ يونيو ٢٠٢٢
English version

"التموين" توجه بتغيير نوع الدقيق المستخدم في الخبز

أخبار مصرية | مصراوى

٠٠: ١٢ ص +00:00 UTC

الاثنين ٢٧ يونيو ٢٠٢٢

الخبز
الخبز

تستعد وزارة التموين والتجارة الداخلية لاستخراج الدقيق بنسبة 87.5% بدلًا من 82% بدايةً من الأول من يوليو.

ويهدف هذا القرار إلى الحفاظ على المخزون الاستراتيجي من الدقيق، وبناء على القرار فإن كل 100 كجم من القمح سينتج 87 ونصف كجم دقيق، و12 ونصف كجم ردَّة، بدلًا من القرار السابق الذي كان معمولًا به؛ إذ كان يتم إنتاج 82 كجم من الدقيق و18 كجم من الردة من كل 100 كجم قمح.

ونص توجيه رسمي صادر من وزارة التموين موجه إلى المديريات -حصل "مصراوي" على نسخة منه- على عدة نقاط؛ أهمها أنه بناء على توجيهات الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين، بشأن التنبيه على المديريات التموينية بأن تكون جاهزة في حالة اتخاذ قرار تعديل نسبة استخراج الدقيق التمويني لتكون 87.5% اعتبارًا من 1 يوليو 2022، بأن يتم عمل خطة لجميع المطاحن وعمل تصفية صفرية قبل 30 يونيو 2022.

ونص المنشور الوزاري بالتنبيه على المديريات التموينية باتخاذ الإجراءات الآتية:
1- تقوم كل مديرية بإعداد خطة عمل ومحددة التوقيتات لإجراء تصفية فعلية صفرية لكل مطحن تمويني واقع بدائرة المديرية قطاع أعمال عام - قطاع خاص قبل 30 يونيو 2022، والإفادة بهذه الخطة خلال 48 ساعة لفاكس الوزارة.

2- فور انتهاء التصفية يتم تجهيز المطحن تحت إشراف من المديرية ويتم البدء في إنتاج الدقيق البلدي استخراج 87.5% مع استمرار المطاحن التموينية في صرف الدقيق التمويني 82% ناتج عمليات التصفية والرصيد بالمطحن للمخابز البلدية حتى 30 يونيو 2022.

3- في حالة عدم كفاية ناتج كميات التصفية والرصيد للصرف للمخابز البلدية من الدقيق استخراج 82% قبل 1 يوليو 2022، يتم العرض على الوزير للبدء في استخدام الدقيق استخراج 87.5%.

4- اعتبارا من صرف حصة 1 يوليو 2022 للمخابز البلدية من الدقيق تكون كل الكميات المنصرف من الدقيق التمويني للمخابز البلدية من ناتج طحن القمح التمويني استخراج 87.5%.

ونص التوجيه على اعتبار ما تم ذكره في التوجيه مهمًّا وعاجلًا.

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.